الأمير الوليد بن طلال يعتبر الشخصية‌ التی جعلت المستثمرين والزوار من الغرب يشعرون بالراحة في السعودية
الأمير الوليد بن طلال يعتبر الشخصية‌ التی جعلت المستثمرين والزوار من الغرب يشعرون بالراحة في السعودية

الأمير الوليد بن طلال يعتبر الشخصية‌ التی جعلت المستثمرين والزوار من الغرب يشعرون بالراحة في السعودية

9:37:29 AM

RojavaNews:اعتقلت السلطات السعودية الأمير الوليد بن طلال، البالغ 62 عاما، وتمر السعودية بحملة غير مسبوقة لاعتقالات بين صفوف الأمراء ورجال المال والمسؤولين، بدأت على خلفية إصدار العاهل السعودي، الملك سلمان بن عبد العزيز، السبت4.11.2017، أمراً بتكثيف الجهود لمكافحة الفساد وتشكيل لجنة خاصة لتولي هذه المهمة برئاسة ولي العهد ابنه محمد بن سلمان.

وتأتي هذه الحملة بعد إجراء محمد بن سلمان، أواسط الشهر الماضي، مؤتمراً كبيراً في الرياض استهدف جذب المستثمرين إلى بلاده من جميع أنحاء العالم لدعم اقتصاد السعودية، وخاصة مشروع مدينة "نيوم" الضخمة، الذي أعلن عنه خلال هذه الفعالية.

وتسعى السلطات السعودية الحالية لتنويع مصادر اقتصاد المملكة، الأمر الذي يعتبر أولية بالنسبة لولي العهد، وفي إطار هذه الجهود من المخطط أن تنفذ الرياض العام القادم العرض العام الأولي لأسهم العملاق النفطي العالمي، كبرى شركات البلاد "Saudi Aramco" ، الذي من المتوقع أن يكون الأكبر في تاريخ العالم.

ودعا الرئيس الأمريكي، دونالد ترامب، الحكومة السعودية علنياً لاتخاذ هذا الإجراء في الولايات المتحدة..

اعتبرت صحیفه‌- نیوورك تایمز- أن الأمير الوليد بن طلال يعتبر الشخصية‌  التی جعلت المستثمرين والزوار من الغرب يشعرون بالراحة في المملكة المعروفة بعقيدتها المحافظة لدرجة كبيرة مع منعها ممارسة الطقوس الدينية علنياً لاتباع أي ديانات، باستثناء الإسلام، أو حظرها على قيادة السيارات من قبل النساء"، الأمر الذي سيتم إلغاؤه في العام القادم بأمر من الملك سلمان ومبادرة من ولي عهده.

ويعتبر المستثمرون في الغرب الوليد بن طلال رمزاً لقطاع المال والأعمال في السعودية، لا سيما أن كثيراً من التسريبات والمعلومات المؤكدة دلت على أنه غالباً ما يميل لنمط الحياة الغربية وليس تلك التي تدعو إليها العقيدة الإسلامية، لكن اعتقاله وعشرات رجال الأعمال الآخرين في المملكة قد يضر بشكل ملموس بوتيرة تدفق الاستثمارات العالمية إلى المملكة.

 

Rojava News 

Mobile  Application