المجلس المحلي في ناحية شيخ الحديد يعقد اجتماعا خاصا بخصوص محصول الزيتون

المجلس المحلي في ناحية شيخ الحديد يعقد اجتماعا خاصا بخصوص محصول الزيتون

11:18:59 AM

 RojavaNews: عقد المجلس المحلي في لبلدة شيخ الحديد يوم الاثنين بتاريخ 24/9/2018 اجتماعا خاصا بخصوص موسم الزيتون 2018 درس من خلاله المشاكل والمعوقات التي قد يعترض لها عملية جني المحصول وإيجاد السبل الكفيلة لحماية المحصول ، وفق الاصول والمعايير الصحيحة ووفق مقتضيات المصلحة العامة.

وأتخذ المجتمعون عدة قرارات مهمة بخصوص حماية محصول الزيتون من السرقة والنهب من قبل أي كان وخاصة فإن جني المحصول على الابواب ومن هذه القرارات ما يلي:

  • يمنع منعا باتا شراء أصحاب المحلات والدكاكين لحبات الزيتون الاخضر والاسود لغاية 15/11/2018 تحت طائلة الغرامة واقفال المحل بالشمع الاحمر.
  • على التجار ومحلات الجملة المرخصة بشراء الزيتون الأخضر التأكد عند شرائهم انهم يشترون من المالك، وفي حال ظهور خلاف ذلك يحالون إلى القضاء.
  • عدم تشغيل معاصر الزيتون حتى تاريخ 10/10/2018.
  • موضوع التصرف بحقول الزيتون التي تعود ملكيتها لأشخاص غائبين، عائد للمجلس المحلي حصرا، بموجب القرار الصادر عن هيئة الاركان العامة لقيادة الجيش الوطني بتاريخ 19/9/2018 وحسب الاتفاق المبرم بين الوالي التركي وقادة الفصائل ورؤساء المجالس المحلية في منطقة عفرين.
  • نهيب بجميع الاهالي في قرى ناحية شيخ الحديد بالرجوع إلى المجلس المحلي في حال وجود أي شكوى بخصوص مواسمهم.

يشار أن لو يطبق هذه القرارات والاجراءات فإنها سوف يحمي محصول الأهالي من السلب والنهب وخاصة خوف الاهالي من المستوطنين الجدد الذين استولوا على منازل المواطنين الكورد بالقوة، وخوفهم أيضاً من المجموعات المسلحة بوضع يدهها على حقول الزيتون وجني محصولها تحت تهديد السلاح.

وفي السياق ذاته قامت الشرطة العسكرية باعتقال ثلاثة عناصر من لواء الشمال المسيطرين على قرية شيخ بلال( Şêx Bila) وذلك إثر جلبهم قبل عدة أيام لأكثر من 15 خمسة عشرة عائلة و سيارة ممتلئة بالرجال و أخرى ممتلئة بشولات الزيتون و السلالم و توزيعها بين الحقول لجني المحصول  الزيتون بالقوة،  إلا أن جميع أهالي القرية اعترضوا المستوطنين والمسلحين ومنعوا من الدخول بين حقول الزيتون."

الجدير بالذكر أن الجماعات المسلحة التابعة للجيش التركي ، التي شاركت في احتلال مدينة عفرين، ارتكبت عشرات الجرائم ضد مواطني منطقة عفرين، مثل القتل والخطف والنهب والسرقة وحرق المحاصيل ، والاستيلاء على ممتلكات المواطنين، فضلا عن تدمير المعالم الأثرية والدينية، ولا يزال هذه الاعمال مستمرة وآخرها السطو على محصول الزيتون لأهالي المنطقة على الرغم من صدور القرار من الحكومة المؤقتة بعدم المساس بمحصول الزيتون تحت طائلة المسؤولية.    

 

Rojava News 

Mobile  Application