حوار مع محمد سيدو نائب رئيس المجلس المحلي في ناحية بلبل
حوار مع محمد سيدو نائب رئيس المجلس المحلي في ناحية بلبل

حوار مع محمد سيدو نائب رئيس المجلس المحلي في ناحية بلبل

11:54:47 AM

  RojavaNews: أجرى موقع RojavaNews حوارا مع نائب رئيس المجلس المحلي في ناحية بلبل التابعة لمدينة عفرين الاستاذ، محمد سيدو تمحور وبشكل عام حول مجمل الأوضاع التي تمر بها منطقة عفرين بعد السيطرة الكاملة من قبل القوات التركية والمجموعات المسلحة التابعة لها المنطقة وما رافق عنها من نزوح جماعي لأهالي المنطقة صوب قرى وبلدات ريف حلب الشمالي  ومعاناتهم في تلك الأماكن ودور تلك المجالس في تشجيع الناس للعودة إلى منازلهم وحول  دورهم في لإيقاف انتهاكات المجموعات المسلحة بالإضافة إلى مساعدتهم في تقديم الخدمات الضرورية والأساسية من صحة وتعليم وإغاثة للأهالي.

وهذا نص الحوار ما يلي:     

السؤال الأول: : تحدث وبشكل عام عن المجالس المحلية المشكلة في عفرين؟

 

محمد سيدو: بعد انبثاق مجلس عفرين  المدني عن مؤتمر انقاذ عفرين الذي شكل النواة الاساسية لتشكيل المجالس المحلية السبعة بمنطقة عفرين مؤلفا من معظم الطاقات المكوناتية المجتمعية لتكون انعكاسا طبيعيا لواقع عفرين المعيشي والتي ضم بين مكوناته مختلف الكوادر الجامعية ممثلة بكوادر المجالس التي جعلت من نفسها جسرا لخدمة شعب عفرين.

هؤلاء الذين التقت مصلحة عفرين خدميا ومدنيا  برأيهم في هذا الظرف التاريخي الحساس مع مصلحة الجمهورية التركية امنيا وعسكرية لتكون عفرين منطقة آمنة خالية من الإرهاب عموما كونها تشترك معنا بحدود طويلة بالإضافة لتحملها معاناة اللاجئين السوريين كدولة جارة .

السؤال الثاني: ماذا فعلتم منذ أن استلمتم المجلس حتى الآن؟

محمد سيدو: منذ مساهمتنا بهذه الحالة مارسنا انفسنا كعفرينين وتطوعنا كأشخاص لخدمة اهلنا ونقل معاناتهم وفضح الانتهاكات الممارسة بحق أهلنا بعفرين ومشاركتنا لأهلنا بالداخل والشتات القريب بتركيا وساعدنا الأهالي بعودتهم تنسيقا وحاليا نقوم بجولات استطلاعية لقرانا تفقديا نهتم بهمومهم ونرفع شكواهم للجهات المعنية ونتابع بشغف مشاكلهم ونحاول ايجاد الحلول لها ونرشدهم للمطالبة بحقوقهم ونحاول قدر المستطاع الاستماع لشكواهم وتيسير امورهم الحياتية رغم تداخل الامور صعوبة بظل وجود الفصائل والبعض منها مشكورة بالتعاون مع المجلس رغم العراقيل الموجودة امام هذا التعاون .

سننشئ مركز صحيا كمشفى محدث بالنقطة المناسبة جغرافيا بحيث يتوفر فيه الاختصاص الداخلية والتوليد كطاقم صحي متكامل لخدمة أهالينا بالناحية.

-السؤال الثالث: ما هو دوركم في اعادة نازحي عفرين؟

محمد سيدو: اننا كمجلس محلي نشجع الجماهير وشعبنا للعودة الى ديارهم وهي من أولويات عملنا وسنقوم باللازم بكل من نملك في سبيل اعادتهم بأقصى سرعة وقد زودنا الكثيرين ممن عادوا لعفرين مشيا بكتاب رسمي من المجلس لتيسير وصولهم بأمان لقراهم وشجعنا الاهالي لحراثة اراضيهم وممارسة حياتهم اليومية وحركنا خط السير اقلاعا

-السؤال الرابع: ماذا عن التغيير الديمغرافي في منطقة عفرين؟

محمد سيدو: نسمع عن التغيير الديمغرافي من شبكة الانترنيت ونرى قدوم النازحين من الإخوان السوريين ولدى سؤالنا من المسؤولين  يقولون عفرين لأهلها الأصلاء والنازحين ضيوف مسافرون لدينا.

اننا ندعم عودة اهلنا ونشجع روح الضيافة لدى شعبنا لاستيعاب اخواننا السوريين نزوحا ونستنكر الاستيلاء على منازل المواطنين العائدين لديارهم ونشكر القائمين المتعاونين مع اهلنا لتأمينهم بمنازلهم .

السؤال الخامس: هل هناك منظمات إغاثية تقوم بإغاثة المحتاجين؟

 

محمد سيدو: نعم هناك منظمات اغاثية عاملة لإغاثة أهل عفرين ولكن هناك جملة ملاحظات على آليات التوزيع على المحتاجين حيث شعبنا يملك عزة النفس فلا يطرق أبواب مراكز الإغاثة في حين يتسارع الغير لجلب الإغاثة مرات متعددة نتمنى من المسؤولين تدارك الأمر وهناك منظمة   IHHالإغاثية تقوم بتوزيع المساعدات للمحتاجين وهي IHH مشكورة لخدماتها المتواصلة.

- السؤال السادس: ما هو الوضع التعليمي في هذه الظروف الاستثنائية؟

محمد سيدو: الوضع التعليمي يسوده الضباب في سبيل تامين المناخ التعليمي ولكن بهمة الخيرين سنتخطى المرحلة وقريبا سيتم افتتاح مركز التعليم المكثف لدينا بإشراف كادر تدريسي مختص بالتعاون مع مجلسنا.

فيما سيتم اجراء امتحانات لطلبة التاسع والبكالوريا بعد خضوعهم لدورات إسعافيه حتى قدوم امتحانات لتهيئة البيئة التربوية بشكل جيد للعام القادم.

 

حاوره مصطفى قاضي 

Rojava News 

Mobile  Application